حقائق علمية في القرآن الكريم


يقول فيه ربنا - تبارك وتعالي
" ....وأنزلنا الحديد....."
ومؤكد أنه إنزال حقيقي وليس إنزالا مجازياً. ودفعت هذه الملاحظة العملية الدقيقة بكل من علماء الفلك والطبيعية الفلكية وعلماء الأرض والتصور الصحيح بأن أرضننا حينما انفصلت عن الشمس لم تكن سوي كومة من الرماد ليس فيها من العناصر شيء أثقل من الألومنيوم أو السيليكون ، ثم رجمت تلك الكومة بوابل من النيازك الحديدية كما تصلنا النيازك الحديدية في أيامنا الراهنة تماماً ولكن بكميات أكبر بكثير .